التاريخ: الخميس 15, يوليو , 2021

حفل تأبين الدكتور كمال الجنزوري

قيادات الدولة ورموزها .. في حفل تأبين الدكتور كمال الجنزوري مستشار رئيس الجمهورية ورئيس مجلس الوزراء الأسبق .

أقيم يوم الأحد الماضي بمعهد التخطيط القومي، وبتنظيم مشترك مع وزارة التخطيط والتنمية الاقتصادية حفل تأبين الأستاذ الدكتور كمال الجنزوري الأستاذ بالمعهد ومستشار رئيس الجمهورية ورئيس مجلس الوزراء الأسبق، شارك فيه السيد الدكتور مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء والدكتورة هالة السعيد وزير التخطيط والتنمية الاقتصادية، ورئيس مجلس إدارة معهد التخطيط القومي، والدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالي والبحث العلمي، والدكتور علاء زهران رئيس معهد التخطيط القومي وذلك بحضور أسرة الدكتور كمال الجنزوري، زوجته وأولاده وأحفاده وأحبائه، كما شارك في حفل التأبين السيد المهندس إبراهيم محلب رئيس مجلس الوزراء الأسبق، والسفيرة فايزة أبو النجا مستشار رئيس الجمهورية لشئون الأمن القومي، والدكتور أشرف العربي وزير التخطيط السابق، والسيد الفريق محمود حجازي مستشار رئيس الجمهورية للتخطيط الاستراتيجي وإدارة الأزمات، وأعضاء مجلس إدارة المعهد وأساتذة المعهد، وعدد من السادة الوزراء والمحافظين السابقين وأعضاء مجلس النواب .

أكد الجميع أن الدكتور كمال الجنزوري يعد من رجال مصر المخلصين حيث امتلك خبرات عديدة مكنته من خدمة وطنه في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية، مشيرًا إلى أن شخصيته الفريدة كانت مثالاً يُحتذى به، وأن الفقيد رحل عن عالمنا بجسده فقط لكن أعماله وجهوده الثمينة ستظل باقية .

وقد أعلنت الدكتورة هالة السعيد رئيس مجلس إدارة المعهد عن إطلاق اسم الدكتور كمال الجنزوري على دفعة الخريجين من طلبة الماجستير المهني في التخطيط والتنمية المستدامة هذا العام 2020/2021، تخليداً لسيرته العطرة، عرفاناً ووفاءً واعتزازاً ونبراساً للأجيال القادمة تستلهم قيمه وحكمته ورؤيته وإنسانيته. كما قرر مجلس إدارة معهد التخطيط القومي إطلاق اسم الراحل على القاعة الرئيسية للاجتماعات بالمعهد .

جدير بالذكر أن د. كمال الجنزوري ولد في قرية جروان، بمحافظة المنوفية في 12 يناير 1933، وتولى العديد من المناصب القيادية، عمل أستاذاً بالمعهد عام ١٩٧٣، ومديراً للمعهد عام ١٩٧٣؛ ورئيساً للمعهد ومجلس إدارته من ١٩٨٨ إلى عام ١٩٩٩ .

وتولى منصب رئيس مجلس الوزراء خلال الفترة من 1996 إلى 1999، ثم استجاب لنداء وطنه في أعقاب ٢٥ يناير، عندما تم تكليفه من جانب المجلس العسكري بشغل منصب رئيس مجلس الوزراء خلال الفترة من 7 ديسمبر 2011 وحتى 25 يونيو 2012، كما تولى منصب مستشار رئيس الجمهورية في عهد السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي، قبل أن يتوفى الفقيد بنهاية شهر مارس ٢٠٢١، عن عمر يناهز 88 عاماً .